مولانا المنصور بالله يعطى أمره السامي المطاع لإطلاق عملية مكثفة للتلقيح ضد فيروس كوفيد-19 في الأسابيع المقبلة.

الناصري محمد9 نوفمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 9 نوفمبر 2020 - 10:31 مساءً
مولانا المنصور بالله يعطى أمره السامي المطاع لإطلاق عملية مكثفة للتلقيح ضد فيروس كوفيد-19 في الأسابيع المقبلة.

مولانا المنصور بالله يعطى أمره السامي المطاع لإطلاق عملية مكثفة للتلقيح ضد فيروس كوفيد-19 في الأسابيع المقبلة.

أفاد بلاغ للديوان الملكي اليوم الاثنين التاسع من شهر نونبر 2020، بأن جلالة الملك سيدي محمد السادس نصره الله وأيده، ترأس في القصر الملكي العامر بالرباط، جلسة عمل تؤكد من جديد المقاربة الملكية الاستباقية المعتمدة منذ ظهور هذا الفيروس، في إطار تتبع جلالته حفظه الله، لتطور جائحة كوفيد 19 ببلادنا، والتدابير الكفيلة بمكافحة انتشارها لحماية صحة المواطنين.
وقد تفضل مولانا نصره الله فأعطى أمره السامي المطاع من أجل إطلاق عملية مكثفة للتلقيح ضد فيروس كوفيد-19 في الأسابيع المقبلة، وهي عملية تشمل كافة التراب الوطني، وتستهدف تأمين وفرة اللقاح الفعال ضد الفيروس لجميع المواطنين الذين تزيد أعمارهم عن 18 سنة. مع اعطاء الاولوية للعاملي
في مجال الصحة، والسلطات العمومية، وقوات الأمن والعاملين بقطاع التربية الوطنية، وكذا الأشخاص المسنين والفئات الهشة، قبل توسيع نطاقها على باقي الساكنة.
و بفضل المبادرة والانخراط الشخصي لصاحب الجلالة الملك سيدي محمد السادس نصره الله وأيده، فقد تمكنت المملكة المغربية من احتلال مرتبة متقدمة في التزود باللقاح ضد كوفيد-19 بعد المشاركة الناجحة لبلدنا في التجارب السريرية للقاح.
كما تفضل مولانا المنصور بالله فأعطى توجيهاته للسلطات المختصة للسهر على السير الجيد لهذه العملية الوطنية واسعة النطاق، سواء على المستوى الصحي أو اللوجيستيكي أو التقني. كما تم تسليط الضوء بالخصوص على الولوجية للقاح، في إطار اجتماعي وتضامني وتوفيره بكميات كافية، وكذا على اللوجيستيك الطبي للنقل، والتخزين وإدارة اللقاح على كافة التراب الوطني ووضع نظام ناجع للتسجيل القبلي للمستفيدين.
وبهذا الصدد، دعا جلالة الملك إلى تعبئة جميع المصالح والوزارات المعنية، ولا سيما العاملين بقطاع الصحة، والإدارة الترابية والقوات الأمنية، وكذا الدعم الضروري للقوات المسلحة الملكية، وفقا للمهام المنوطة بها من طرف صاحب الجلالة القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، في إطار محاربة كوفيد -19.
وبإطلاق هذه العملية واسعة النطاق، ومع الإيمان والرجاء في أن يشمل الله عز وجل برحمته كل البشرية وأن يرفع هذا البلاء من خلال التلقيح، تم إعطاء التوجيهات الملكية السامية قصد مضاعفة الحيطة في تدبير الجائحة والحفاظ على قدرات الحيطة العلمية، من أجل تحيين منتظم للاستراتيجية الوطنية في هذا المجال على ضوء المستجدات والوقائع الميدانية.
حفظ الله مولانا المنصور بالله واسبل عليه اردية الصحة والعافية وطول العمر، واقر عينه بولي عهده مولاي الحسن، وشد ازره بشقيقه السعيد مولاي رشيد وحفظه في سائر افراد اسرته الملكية الشريفة وحقق للمغرب تحت قيادته الرشيدة مزيدا من النماء والتقدم والازدهار.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!